-->

رواية لا تقرب النساء قبل سن الخامسة والعشرين

في حال كنت مهتما بمجال قراءة الكتب بشكل عام وترغب بقراءة الكتب الأدبية و الروائية ؛ فـ رواية" لا تقرب النساء قبل سن الخامسة والعشرين" هي إحدى أجمل الروايات وأكثرها متعة، فهي رواية مشوقة وهذه نبذة عنها:
أهي جميلة ؟ سيسألونك ، أجبهم؛ جميلات هن ياسيدي بالفطرة كزهرة توليب و ان ذوات الضحكة الخجلة يجعلن القمر يتمنى لو يعيش بشعرهن..




كما أن للروايات جوانب أخرى غير الاستمتاع بالأحداث وتشويقاتها،
فهي تنمّي الفِكر من خلال المواضيع المطروحة، وتساهم في تطوير اللغة العربية لدى القارئ فبلاغة الكلام وحسن سبك المعاني يرقى بلغتك ويزيد من حصيلة المفردات والأساليب اللغوية لديك، كما أنها تغير نظرتك لأشياء عديدة وتعلمك أموراً كنت تجهلها.



كما وأنها تلهمك الصبر لدى قرائتها وتنمّي الخيال كونك تبحر وتتخيل في صفات الشخصيات بالغوص في الأحدات وتخيل نفسك مكان هذه الشخصيات وكأنك روح متحركة، وبهذا تفتح أبواباً مغلقة لعوالم كنت تجهلها كل هذا، يكسبك مهارة الاستنباط في محاولتك لاستنباط أهداف الكاتب من الروايةوما الفكرة التي أرادها الكاتب أن تصل للقارئ ، وإليكم نبذة عن الرواية:
سيسألونك ، ماجنسية الحب؟!
أجب فلسطينيّ هو لو شردَ ، لو هجّر..فلسطينيٌ هو، سيسألونك لماذا؟ قل لهم لاستحالة وجود أروع من الفلسطينيات ، كان روميو لخان جولييت لو رأى فلسطينية ..سيسألونك بعدها وكأنهم استطاعوا اغتيالك واغتيال كلماتك ، إذاً لماذا تُعشَقُ الفلسطينية ولا تَعشق؟ تجيب" لأنهن تعلمن من من الاحتلال أسر القلوب ومن الفدائيين المقاومة ".





AbdulrahmanRam
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع Kutub Best .

جديد قسم : كتب

إرسال تعليق

Meta Describtions + title tags